ثقافة وفن

الزرقاء: مسرحية تجسد رفض التهجير الفلسطيني والوطن البديل والتوطين

نشامى الإخباري _ نظم نادي أسرة القلم الثقافي بالتعاون مع فرقة الزرقاء للفنون المسرحية، مساء أمس الأحد، في مقر الفرقة، عرضا مسرحيا بعنوان ” الفرجة المسرحية ..كنا وما زلنا”، بحضور جمع من الفنانين والكتاب والمهتمين، التي جسدت الواقع الفلسطيني الرافض لفكرة التهجير أو الوطن البديل أو التوطين.
وتؤكد المسرحية من خلال حكايتها البسيطة، أهمية تمسك الإنسان الفلسطيني بأرضه وعدم التخلي عنها أو هجرتها، مهما كانت قسوة الظروف والوحشية التي يمارسها الإحتلال الإسرائيلي وعدم القبول بأي وطن بديل أو توطين للشعب الفلسطيني في أي دولة بالعالم، كما تشدد سردية المسرحية على أن العربي الفلسطيني هو صاحب الأرض الحقيقي على مدار الحقب التاريخية المختلفة، وهو الطرف الأقوى في معادلة المواجهة مع قوى الظلام والهيمنة والمحتلين المغتصبين لأراضي الشعوب الأخرى.
وجسدت المسرحية التي كتبها وأخرجها الفنان ماهر دحيدل وصاحبتها موسيقى من الموروث الشعي الفلسطيني: ماهر دحيدل، فيما تولى إدارة المسرحية عبد الكريم ماهر ووضع الديكورات والإكسسوارات فادي عكاشة.
(بترا)

اظهر المزيد
الداعمين:
Banner Example

موقع نشامى الإخباري

نشامى الإخباري" هو موقع إخباري أردني متميز يقدّم لكم أحدث الأخبار المحلية الأردنية والعربية، نسعى جاهدين لتقديم محتوى إعلامي مهني وموثوق يساهم في توعية القرّاء وتوفير تحليلات موضوعية وشاملة للقضايا الراهنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *