رياضة

رونالدو وبلاتيني يتصدران أبرز نجوم بطولة أمم أوروبا

نشامى الاخباري – دائماً ما تحظى بطولة كأس الأمم الأوروبية، بتألق العديد من نجوم الساحرة المستديرة في القارة العجوز، الذين حفروا أسماءهم بحروف من ذهب في تاريخ البطولة، التي انطلقت للمرة الأولى قبل 64 عاماً.

وقبل افتتاح النسخة المقبلة لـ “يورو 2024” في ألمانيا، فقد شهدت النسخ الـ16 السابقة العديد من الأرقام القياسية لأساطير كرة القدم، في مقدمتهم النجم البرتغالي المخضرم كريستيانو رونالدو، والهداف الفرنسي السابق ميشيل بلاتيني.

ويمتلك رونالدو نصيب الأسد من الأرقام القياسية للنجوم الذين شاركوا في نسخ سابقة بكأس الأمم الأوروبية، حيث يعد هو الهداف التاريخي للبطولة برصيد 14 هدفاً، بواقع هدفين في نسخة 2004 وهدفاً وحيداً في 2008، و3 أهداف في كل من 2012 و2016، و5 أهداف في “يورو 2020”

كما يعتبر رونالدو الأكثر تسجيلاً للأهداف في تاريخ التصفيات المؤهلة للمسابقة بـ41 هدفاً، ليصبح الأكثر إحرازاً في كل من النهائيات والتصفيات بـ55 هدفاً.

ويتربع رونالدو على صدارة قائمة أكثر اللاعبين تواجداً في نسخ كأس الأمم الأوروبية، حيث شارك في 5 نسخ سابقة، بدءاً من “يورو 2004” بالبرتغال حتى “يورو 2020″، خاض خلالها 25 مباراة، ليصبح الأكثر لعباً للقاءات في تاريخ المسابقة.

ولعب رونالدو أكبر عدد من الدقائق في أمم أوروبا بـ2153 دقيقة، كما أنه اللاعب الأكثر تحقيقاً للانتصارات في تاريخ البطولة بـ12 فوزاً، علما بأنه أكثر من حمل شارة القيادة في المسابقة وذلك في 16 مباراة.

وسجل رونالدو هدفاً وحيداً على الأقل في النسخ الخمس التي شارك فيها بأمم أوروبا، ليصبح الوحيد الذي هز الشباك في هذا العدد من النسخ، كما أنه الوحيد الذي أحرز هدفين على الأقل في 4 نسخ، والوحيد الذي سجل 3 أهداف على الأقل أيضاً في 3 نسخ بالبطولة.

وكان رونالدو هو اللاعب الوحيد الذي أحرز هدفاً وحيداً على الأقل في 10 مباريات بأمم أوروبا، كما أنه الوحيد الذي سجل ثنائية في 4 لقاءات بالبطولة.

ويتصدر رونالدو أيضاً قائمة أكثر اللاعبين تسجيلاً للأهداف من ركلات جزاء، والتي تتضمن أيضاً ركلات الترجيح، عقب تنفيذه 3 ركلات ناجحة.

في المقابل، يمتلك بلاتيني عدداً من الأرقام القياسية التي لا يستهان بها في تاريخ أمم أوروبا، فهو أكثر اللاعبين تسجيلاً للأهداف في نسخة واحدة بتاريخ البطولة، عقب إحرازه 9 أهداف في نسخة عام 1984 التي استضافتها بلاده، ليقود المنتخب الملقب بـ(الديوك) للتتويج بلقبه الأول في المسابقة آنذاك.

كما يعد بلاتيني الوحيد الذي أحرز 3 أهداف “هاتريك”، في مباراتين بأمم أوروبا، وذلك في مرمى بلجيكا ويوغوسلافيا في “يورو 1984″، علما بأنه أكبر اللاعبين سناً تسجيلاً لثلاثية في إحدى مباريات البطولة وهو بعمر 28 عاماً و364 يوماً.

وأحرز بلاتيني أسرع “هاتريك” في تاريخ كأس الأمم الأوروبية، عقب تسجيله 3 أهداف في غضون 18 دقيقة في لقاء فرنسا ويوغوسلافيا قبل 40 عاماً، كما أنه اللاعب الوحيد الذي أحرز هدفاً وحيداً على الأقل في 5 مباريات متتالية بتاريخ البطولة.

اظهر المزيد
الداعمين:
Banner Example

نشامى الاخباري

نشامى الإخباري" هو موقع إخباري أردني متميز يقدّم لكم أحدث الأخبار المحلية الأردنية والعربية، نسعى جاهدين لتقديم محتوى إعلامي مهني وموثوق يساهم في توعية القرّاء وتوفير تحليلات موضوعية وشاملة للقضايا الراهنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *