أخبار نشامى

اختراق اردني لموقع الجيش الإسرائيلي

نشامى الاخباري_ تعرض الموقع الإلكتروني للجيش الإسرائيلي، أمس الأربعاء، لاختراق من قبل مجموعة من القراصنة الداعمين للقضية الفلسطينية، حيث جرى السيطرة على الموقع لفترة قصيرة، وتحميل صور ومقاطع تحمل مضامين رافضة للحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.

وتضمن الاختراق تحميل صورة تظهر توقيع مجموعة القراصمة Anonymous Jo، والتي نجحت بالسيطرة على معظم صفحات موقع الجيش الإسرائيلي لفترة قصيرة، جاء فيها: “من أخوانكم في الأردن إلى أهلنا في غزة وفلسطين؛ نحن معكم قلبا وفعلا وهذه قضيتنا وقضية كل حر”.

وأكدت المجموعة أن “هذه البداية فقط، من هنا نخبركم أننا لن نقبل إلى بتحرير أرضنا فلسطين من البحر إلى النهر”. وأوضحت Anonymous Jo أن هذا الهجوم يأتي ردا على “الأفعال الإسرائيلية الهمجية القذرة وقتل أهلنا المستضعفين في غزة”، وأضافت “لو دامت حربنا معكم دهرا، لن تجدوا منا إلا القتل والرعب”.

وبعد أن أثار الهجوم السيبراني الذي نجح بالسيطرة على الموقع الإلكتروني للجيش، جدلا في إسرائيل، إذ شمل اختراق المنصة الجديدة التي أطلقها الجيش الإسرئيلي خلال الأسبوع الجاري، ويتم تحديثها يوميًا بأرقام وهويات الجنود القتلى في الحرب الإسرائيلية على غزة، أعيدت السيطرة على الموقع.

ويوم الجمعة الماضي، أعلنت إدارة “أرشيف الدولة” الإسرائيلية، تعرّض الشركة المضيفة لموقعها لهجوم إلكتروني، أسفر عن حذف كثير من المعلومات، وذلك بعد أيام من تدمير إسرائيل “الأرشيف المركزي” لقطاع غزة.

وقالت الإدارة على موقعها الإلكتروني: “تعرضت الشركة المضيفة للموقع الإلكتروني لأرشيف دولة إسرائيل لهجوم إلكتروني”. وأضافت: “لسوء الحظ، أدى الهجوم إلى تعطيل الخدمات التي تتيح البحث في الموقع وعرض المواد الأرشيفية”.

من جهتها، قالت القناة “12” الإسرائيلية، إن “قاعدة بيانات الاستفسارات العامة تم اختراقها وتم حذف كثير من المعلومات من الموقع”. واستدركت بالإشارة إلى أنه “لم تتضرر أي مواد سرية ولم يتم تسريب أي مواد سرية”.

وفيما لم تحدد إدارة موقع الأرشيف الجهة التي تقف خلف الاختراق، إلا أنه كثيرا ما يهاجم مناصرو القضية الفلسطينية مواقع إلكترونية إسرائيلية، من داخل فلسطين ومن أماكن مختلفة حول العالم.

اظهر المزيد
الداعمين:
Banner Example

موقع نشامى الإخباري

نشامى الإخباري" هو موقع إخباري أردني متميز يقدّم لكم أحدث الأخبار المحلية الأردنية والعربية، نسعى جاهدين لتقديم محتوى إعلامي مهني وموثوق يساهم في توعية القرّاء وتوفير تحليلات موضوعية وشاملة للقضايا الراهنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *