أخبار نشامى

انتهاء المرحلة الأولى من برنامج بناء قدرات العاملين في الاتصال الحكومي

نشامى الاخباري_أنهت وزارة الاتصال الحكومي أمس الثلاثاء، تنفيذ المرحلة الأولى ضمن برنامج تدريب وبناء قدرات العاملين في الاتصال الحكومي، الذي انطلق مطلع العام الحالي ويستمر 3 سنوات ويستهدف تدريب نحو 81 عاملا ً في الاتصال الحكومي، و54 ناطقا ً إعلاميًا.

وشارك في هذه المرحلة التي تم توزيعها على فترات زمنية متفرقة نحو 25 عاملا ً في الاتصال الحكومي، و 22 ناطقًا إعلاميًا، تلقوا تدريبًا على محاور تناولت مهارات التواصل الاستراتيجي، والتواصل وردود الأفعال، ومهارات المقابلة الإعلامية، والتعامل مع الاخبار الزائفة والأجندة الحكومية الإعلامية والتطور على أدوات الاتصال الإعلامي ومهارات التواصل الاستراتيجي وصناعة الخبر والعمل أثناء الأزمات.

وقال وزير الاتصال الحكومي الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور مهند المبيضين، في تصريحات لوكالة الأنباء الأردنية (بترا) إن التدريب يعزز من تنفيذ الإصلاحات التي تقوم بها الحكومة في مساراتها الثلاثة، منها الإداري بما يدعم تنفيذ خارطة طريق تحديث القطاع العام ويسهم في تمكين الناطقين الإعلاميين، لخدمة أهداف توحيد الرواية الرسمية والتواصل والتدفق المعلوماتي وصقل المهارات وتراكم الخبرات ودعم النهج في إيصال المعلومة لمتلقيها والتعامل مع الإشاعات والأخبار الزائفة.

بدوره، قال مدير التخطيط والتنسيق والناطقين الإعلاميين في وزارة الاتصال الحكومي أحمد المجالي، إن ما يُميّز البرنامج هو مشاركة عدد من العاملين في المديريات والأقسام والوحدات الإعلامية، إلى جانب زيادة مساحة تدريب الناطقين الإعلاميين.

يشار إلى أن وزارة الاتصال الحكومي بصدد التحضير لخطة التدريب للعام المقبل، الذي يشمل عدداً من العاملين في الوحدات الإعلامية الحكومية والناطقين الإعلاميين وعلى فترات زمنية متقطعة ضمن برنامج تدريب وبناء قدرات العاملين في الاتصال الحكومي، الذي تشرف عليه الوزارة بدعم من الحكومة الأمريكية من خلال سفارتها في عمّان، وتنفذه شركة ماجينتا للاستشارات.

اظهر المزيد
الداعمين:
Banner Example

موقع نشامى الإخباري

نشامى الإخباري" هو موقع إخباري أردني متميز يقدّم لكم أحدث الأخبار المحلية الأردنية والعربية، نسعى جاهدين لتقديم محتوى إعلامي مهني وموثوق يساهم في توعية القرّاء وتوفير تحليلات موضوعية وشاملة للقضايا الراهنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *