شباب و جامعات

عمان الاهلية تستقبل وفدا رفيع المستوى من جامعة الانبار العراقية

نشامى الاخباري_ ضمن استراتيجية جامعة عمان الأهلية في تحفيز التعاون الأكاديمي والبحثي مع الجامعات الإقليمية والدولية استقبلت جامعة عمان الاهلية في مكتب الرئيس الأستاذ الدكتور ساري حمدان وبحضور عميد كلية التكنولوجيا الزراعية الدكتورة صبحية سعيفان ورئيس قسم التكنولوجيا الحيوية الزراعية وهندسة الجينات الدكتورة رشا الطراونة وفدا من جامعة الانبار في الجمهورية العراقية برئاسة عميد كلية الزراعة في جامعة الانبار الأستاذ الدكتور أدهام علي يرافقه الأستاذ الدكتور ظافر محمد رئيس قسم الإنتاج الحيواني والمعاون العلمي الأستاذ الدكتور محمد عيدان.

 حيث أكد الطرفان على أهمية تفعيل اتفاقية التعاون المبرمة بين الجامعتين.

وخلال الزيارة قدم عميد كلية الزراعة درعا باسم جامعة الانبار لجامعة عمان الاهلية تعبيرا عن تقدير جامعة الانبار لما تبذله جامعة عمان الاهلية لتوطيد أسس التعاون المشترك بين الجامعتين وبدوره قدم عطوفة رئيس جامعة عمان الاهلية درعا لجامعة الانبار.

وتهدف زيارة وفد كلية الزراعة العراقي لتوطيد وتحفيز التعاون الأكاديمي والبحثي بين جامعة عمان الاهلية وجامعة الأنبار فيما يتعلق بالبحوث الزراعية التطبيقية والتكنولوجيا الزراعية الحديثة، حيث زار الوفد كلية التكنولوجيا الزراعية وتم مناقشة سبل وخطوات تعزيز التعاون بين الجانبين خاصة فيما يتعلق بإجراء البحوث ورشات العمل والمؤتمرات، كما تم عرض فيديو تعريفي بكلية الزراعة في جامعة الانبار حضره أعضاء الهيئة التدريسية والإدارية وعدد من طلاب كلية التكنولوجيا الزراعية

وقام الوفد بجولة في مرافق الكلية حيث زار مختبرات البيولوجيا الجزيئية والأنسجة النباتيه واطلع على مشروع البيت الزجاجي.

 وفي نهاية الزيارة قدم عميد كلية الزراعة الأستاذ الدكتور أدهام علي درعاً باسم كلية الزراعة في جامعة الانبار لكلية التكنولوجيا الزراعية في جامعة عمان الاهلية مشيداً بالإمكانات المتوفرة لدى كلية التكنولوجيا الزراعية في جامعة عمان الاهلية من الأجهزة الحديثة التي تدعم البيئة التعليمية والبحثية وتحفز تبادل الخبرات بين الكليتين .

اظهر المزيد
الداعمين:
Banner Example

موقع نشامى الإخباري

نشامى الإخباري" هو موقع إخباري أردني متميز يقدّم لكم أحدث الأخبار المحلية الأردنية والعربية، نسعى جاهدين لتقديم محتوى إعلامي مهني وموثوق يساهم في توعية القرّاء وتوفير تحليلات موضوعية وشاملة للقضايا الراهنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *