أخبار نشامى

إطلاق دورة تدريبية متخصصة حول المشاريع الخضراء

نشامى الإخباري _ أطلقت منظمة العمل الدولية، بالتعاون مع نقابة المهندسين الأردنيين ووزارة الإدارة المحلية اليوم الأحد، تدريباً متخصصاً حول المشاريع الخضراء القائمة على الموارد المحلية، لـ 75 مهندساً من وزارة الإدارة المحلية والبلديات المحلية في محافظتي اربد والمفرق.
ويأتي هذا التدريب ضمن المرحلة الثانية من “مشروع العمالة المكثفة واللائقة في الأردن”، الممول من وزارة الخارجية الإيطالية من خلال الوكالة الإيطالية للتنمية والتعاون ، بهدف بناء القدرات التقنية لمهندسي القطاع العام حول مشاريع التغير المناخي القائمة على الموارد المحلية.
وحسب بيان صحفي من المنظمة، يهدف التدريب الذي يستمر 5 أيام، إلى بناء القدرات الفنية للمشاركين في تصميم وتخطيط وتنفيذ والتأكد من استمرارية عمل المشاريع الخضراء القائمة على الموارد المحلية، مع التركيز بشكل خاص على دمج النساء والأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة الأكثر هشاشة في الأردن، من خلال تدريبات عملية وتطبيق تفاعلي وتشاركي مبني على الأدلة، بما في ذلك زيارة ميدانية لمدة يوم واحد، لأحد مواقع المشروع التي نفذتها منظمة العمل الدولية.
ويركز التدريب الذي يتم تقديمه واعتماده من قبل نقابة المهندسين الأردنيين على تعزيز المهارات الفنية لإدارة المشاريع الخضراء القائمة على الموارد المحلية، حيث يتماشى مع الهدف الرئيس للمشروع المتمثل في إدارة مشاريع صديقة للبيئة من خلال استخدام الموارد المحلية التي تشمل الجوانب البشرية والمالية والمادية، كما ويعد هذا النهج جزءًا أساسياً من معالجة الفجوات الاجتماعية والبيئية والاقتصادية في المجتمعات الهشة.
ويهدف “مشروع العمالة المكثفة واللائقة في الأردن” المرحلة الثانية، إلى توفير فرص عمل خضراء للمجتمعات الهشة في البيئات الأردنية الحاضنة للاجئين السوريين في محافظتي اربد والمفرق، من خلال إيجاد فرص عمل خضراء فورية، والتدريب القائم على العمل، ودعم المشاريع الاقتصادية المنزلية الخضراء بما يتماشى مع أجندة التنمية المستدامة لعام 2030 وخطة التكيف الوطنية.
وقالت مديرة المشروع في منظمة العمل الدولية المهندسة آية الكساسبة، إن المشروع يهدف إلى العمل على تعزيز الاقتصاد الأخضر ليصبح أكثر شمولاً ومرونة، من خلال توفير فرص عمل اقتصادية خضراء للجميع، وتعزيز قدرة المجتمعات المضيفة الهشة في الأردن على الصمود، على المستويات الاجتماعية والاقتصادية والبيئية.
من جانبها، قالت رئيسة مديرية إدارة النفايات الصلبة في وزارة الإدارة المحلية المهندسة رائدة عوران، إن هذه المبادرة تُمثل وسيلة لتجهيز مهندسي الوزارة والبلديات بالمعرفة والمهارات الأساسية للتنمية المستدامة، مع تعزيز التزامنا ببناء مجتمعات قوية ومستدامة من خلال ممارسات صديقة للبيئة.
وتسعى منظمة العمل الدولية من خلال “مشروع العمالة المكثفة واللائقة في الأردن” إلى تعزيز المهارات اللازمة للتكيف مع التغير المناخي باستخدام الموارد المحلية، والمساهمة في تطوير اقتصاد أخضر أكثر شمولاً، وخلق فرص عمل للمجتمعات الهشة في الأردن.
(بترا)

اظهر المزيد
الداعمون:
Banner Example

موقع نشامى الإخباري

نشامى الإخباري" هو موقع إخباري أردني متميز يقدّم لكم أحدث الأخبار المحلية الأردنية والعربية، نسعى جاهدين لتقديم محتوى إعلامي مهني وموثوق يساهم في توعية القرّاء وتوفير تحليلات موضوعية وشاملة للقضايا الراهنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *